قيادي بالشعبية يدعو المقاومة لأن تكون جاهزة لنصرة القدس

28 تشرين الثاني 2021 - 08:05 - الأحد 28 تشرين الثاني 2021, 08:05:19

رام الله - وكالات

قال نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد، إن "الكيان الصهيوني" يحسب ألف حساب لما يمكن أن يقوم به في الفترة القادمة في القدس والأقصى.

ودعا فؤاد في تصريحات صحفية، مساء أمس، فصائل المقاومة لأن تكون مستعدة للرد على كافة الإجراءات التي يقوم بها الاحتلال في المدينة المقدسة.

وأشار إلى أن فصائل المقاومة عليها أن تطور إمكاناتها وفقًا لتطورات الأوضاع في كافة المناطق.

تطبيع المغرب

وفيما يتعلق بزيارة وزير جيش الاحتلال "بيني غانتس" إلى المغرب، قال نائب الأمين العام للجبهة الشعبية: "إن الشعب المغربي شعب عظيم نكن له كل التقدير، والنظام له اتجاه يخالف ارادة الشعب، وكذلك باقي الشعوب في المنطقة".

وأضاف "سياسة المغرب في التطبيع خاصة مؤخراً غير قائمة على مستندات منطقية، ولا يمكن أن يقبل ذلك أي انسان عربي، وهذا ما نراه في الميدان، الشعب يرفض ويقوم بدوره الاحتجاجي ونحن نراهن على ذلك".

وتابع: "بشكل أو بآخر من يتآمر على الشعب الفلسطيني سيدفع الثمن وها هي الأوضاع في المغرب والسودان على كف عفريت".

الوحدة الوطنية

واعتبر فؤاد أن من أهم سبل المواجهة داخلياً الوحدة الوطنية لأن المواجهة يجب أن تكون على كافة الصعد وبمشاركة كافة القوى على الارض.

وأشار إلى أن الانقسام أثر على كل ما يمكن أن يؤديه الشعب الفلسطيني الذي أصبح يعيش ضمن خلافات تؤثر على فعالياته.

وأضاف "هناك فصائل سلمت بالأمر الواقع وما وصلت إليه الأمور، وهناك فصائل رفضته ورفضت أسباب وصوله إلى هذه النقطة كـ"أوسلو والتنسيق والاعتراف بالاحتلال".

وأردف قائلا: "الخيار أمامنا هو التخلص من قيود أوسلو وسياسة التفرد والفئوية التي تسود داخل بعض الفصائل. ونحن نحتاج إلى قيادة موحدة واحدة لتقود شعبنا خصوصاً مع فشل الانتخابات مؤخراً".

انشر عبر
المزيد