"الشعبية": أزمة الساحة الفلسطينية أعمق من اجتماع المجلس المركزي

13 كانون الثاني 2022 - 11:24 - الخميس 13 كانون الثاني 2022, 23:24:42

غزة - متابعة

أكد عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ماهر الطاهر، أن الساحة الفلسطينية متشرذمة ومنقسمة منذ 15 عاماً، وأنً هذا الأمر يتطلّب معالجات جدية.

وأوضح الطاهر في حديث له عبر قناة "الميادين"، مساء اليوم الخميس، أن "أزمة الساحة الفلسطينية أعمق من اجتماع للمجلس المركزي"، مشدداً على "ضرورة التوصل إلى مسار سياسي جديد ورؤية سياسية جديدة عبر إلغاء أوسلو".

وبيّن أن "السلطة الفلسطينية همشت منظمة التحرير التي أصبحت هياكل بلا مضمون"، لافتاً إلى أن "المدخل الأساسي لإنهاء الانقسام عنوانه إصلاح منظمة التحرير الفلسطينية".

وأضاف عضو المكتب السياسي للجبهة الشعبية: "طالبنا السلطة الفلسطينية بإنهاء المسار السياسي الذي فشل وبالإعلان عن ذلك".

ولفت الى أن اتفاق أوسلو قدّم لـ"إسرائيل" وأمريكا أكثر بكثير من قرارات الشرعية الدولية.

ووفقاً لعضو المكتب السياسي للجبهة، فإن "الرد على العدوان الصهيوني المستمر يكون بالمطالبة بفلسطين من البحر إلى النهر وليس بتقديم تنازلات".

وتابع: " دول عربية تخلت كلياً عن القضية الفلسطينية وأصبحت فلسطين بالنسبة إليها هي إسرائيل".

وتطرق الطاهر الى مبادرة الجزائر التي دعت 6 فصائل فلسطينية للمشاركة في مؤتمر الحوار، موجهاً التحية إلى الجزائر كونها صاحبة مواقف مبدئية بشأن القضية الفلسطينية تاريخيًا.

و قال الطاهر: "لا أريد خداع أبناء شعبنا، لا أعتقد أنه سيجري عقد انتخابات أو إنهاء الانقسام بالوقت القريب".

انشر عبر
المزيد