في تصاريح العمل "الإسرائيلية"...

لماذا يغير الاحتلال صفة عمال غزة من "تاجر" إلى "احتياجات اقتصادية"

14 كانون الثاني 2022 - 01:18 - الجمعة 14 كانون الثاني 2022, 13:18:38

عمال غزة
عمال غزة

وكالة القدس للأنباء - متابعة

غيّرت سلطات الاحتلال توصيف التصاريح الممنوحة لعمّال قطاع غزة في الداخل المحتلّ، من صفة تاجر إلى صفة «احتياجات اقتصادية»، تمهيداً لزيادة عدد تصاريح العمّال الغزيين، ضمن الخطوات الهادفة إلى تحسين الوضع الاقتصادي في القطاع.

وهذه الخطوة "الإسرائيلية" تأتي ضمن خطة لاحتواء التصعيد من خلال ربط عمال قطاع غزة بالاقتصاد الاحتلالي..

 وبحسب مصادر في هيئة الشؤون المدنية الفلسطينية، فقد قرّرت سلطات الاحتلال تمييز ألف تاجر من غزة، باعتبارهم تجّاراً حقيقيين، وتحويل التصاريح الأخرى إلى صفة جديدة تسمح لأصحابها بالعمل، من دون أن تكون صفة عمّال، وهو ما يُعتقد أنه يستهدف التهرّب من الحقوق القانونية لهؤلاء، الذين سيزداد عددهم خلال العام الحالي.

 ووفق مصادر فلسطينية تحدّثت إلى «الأخبار»، يمنح الاحتلال ستة آلاف تصريح لسكّان القطاع، خمسة آلاف منها للعمّال، وألف للتجّار بما يشمل التصاريح الخاصّة (BMC). وأشارت إلى أنه من المتوقّع زيادة عدد التصاريح إلى 10 آلاف أو أكثر، في الفترة القريبة المقبلة.

انشر عبر
المزيد